بلدية إسبانية جديدة تنضم إلى حملة BDS

  • palestine_economy
  • palestine_economy
  • طباعة الصفحة

أعلنت بلدية فينا (VILLENA) إقليم فلينسيا في إسبانيا عن تبني قرار لدعم فلسطين والانضمام الى حملة  ومكافحة العنصرية والفصل العنصري الإسرائيلي BDS.

وقد جاء هذا القرار في سياق مناقشات عقدت بطلب من مجموعة حزب خضر أوروبا.

وقد أكد رئيس البلدية فرنسيسكو خابير اسكمبري مينور، وسكرتير البلدية خوس ماريا اريناس فيريس أن دعم هذه الحملة جاء تماشياُ مع القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، ومجلس الأمن وقرارات الاتحاد الأوروبي، والمنظمات الدولية.

وقال القرار، إنه بناء على ذلك تلتزم البلدية بعدم عقد أو اقامة أي اتصال سياسي أو مؤسساتي، أو تجاري، أو زراعي، تعليمي، أو رياضي، أو أمني، مع أي منظمة أو مؤسسة إسرائيلية حتى تقوم الدولة الإسرائيلية باحترام حقوق الإنسان وتعترف بحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وأن تطبق القانون الدولي.

وشددت البلدية على أن إسرائيل مطالبة بإنهاء الاحتلال وإزالة جدار الفصل العنصري حسب قرار 242 لمجلس الأمن للأمم المتحدة وإعلان المحكمة العدل الدولية الصادر يوم 9 تموز 2004.

كما أكدت ضرورة لاعتراف بحق المواطنين الفلسطينيين الذين يعيشون في داخل إسرائيل وإنهاء الفصل العنصري "الأبرتهايد"، وكذلك الاعتراف واحترام حق العودة للاجئين الفلسطينيين والفلسطينيات المنصوص عليه في قرار 194 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وطالبت البلدية حكومة الأندلس المحلية وجميع المؤسسات في اقليم الأندلس وإسبانيا بأن تنضم الى هذه الحملة الدولية للمقاطعة وأن تنجح نشاطات حملة BDS ضد الاحتلال الإسرائيلي.

وفا