عملات
معادن
طقس
فعاليات
الرئيسية » الاخبار الرئيسية » أخبار الشركات »
 

الوطنية موبايل أصبحت Ooredoo

رام الله- بوابة اقتصاد فلسطين

قامت الوطنية موبايل بتوحيد علامتها التجارية مع شركتها الأم مجموعة Ooredoo العالمية، لتحمل الشركة من الآن فصاعدًا اسم Ooredoo فلسطين، وجاء ذلك خلال حفل رسمي ، في فندق الميلينيوم برام الله، بحضور كل من رئيس مجلس إدارة مجموعة Ooredoo العالمية الشيخ عبد الله بن محمد بن سعود آل ثاني، والرئيس التنفيذي للمجموعة سعادة الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني، كما وحضر الحفل الدكتور محمد مصطفى ممثلًا عن سيادة الرئيس محمود عباس، ووزير الاتصالات الفلسطيني د. علام موسى، ورئيس مجلس إدارة Ooredoo فلسطين السيد محمد أبو رمضان، والرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo فلسطين د. ضرغام مرعي، والعديد من الشخصيات الرسمية والاعتبارية.

وتأتي هذه الخطوة تتويجًا لنجاحات الشركة الأخيرة وأبرزها دخول سوق غزة بنجاح كبير، وإطلاق خدمات الجيل الثالث في الضفة بتميز مشهود، وتطبيقًا لرؤية الشركة الأم مجموعة Ooredooالعالمية، والتي تعتبر المستثمر الأكبر في الشركة منذ تأسيسها عام 2007.

وكانت الشركة قد تأسست عام 2007 بشراكة بين صندوق الإستثمار الفلسطيني، ومجموعةOoredoo العالمية (Qtel آنذاك)، وذلك بهدف تحرير قطاع الاتصالات وإعطاء المشترك حق الاختيار للشبكة الافضل. كما وأسفر تأسيس الشركة حينها نقلة نوعية لقطاع الإتصالات الفلسطيني، وشكل داعمًا اساسيا للإقتصاد الوطني، ووفر مئات فرص العمل للشباب الفلسطيني.

وأوضح رئيس مجلس إدارة مجموعة Ooredoo العالمية سعادة الشيخ عبد الله بن محمد بن سعود آل ثاني، " لقد أصبحت Ooredoo اليوم علامة تجارية عالمية تصل إلى عشرات الملايين من الناس في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا. وقد استوحينا اسم علامتنا التجارية من كلمة "أُريد" والتي تعبر عن تطلعات الجميع لمستقبل أفضل."

وأضاف سعادة الشيخ عبدالله آل ثاني قائلاً: "إننا في Ooredoo دائماً ما نضع عملاءنا في مقدمة أولوياتنا ونحرص على أن يكونوا في صميم أعمالنا، ونحن ملتزمون أكثر من أي وقت مضى بإثراء حياتهم الرقمية حتى يتمكنوا من الاستفادة من الفرص التي توفرها لهم تكنولوجيا الاتصالات المتنقلة. ونرحب اليوم بـانضمام Ooredoo فلسطين لمجموعة شركاتنا التي تعمل تحت علامة Ooredoo التجارية في دول العالم، ونتطلع جميعاً لأن تحظى الشركة بمسيرة مميزة ومكللة بالنجاحات."

وخلال الحفل قدم سعادة الشيخ عبدالله آل ثاني بشرى سارة لجمهور الرياضة الفلسطينية قائلًا: "وهنا أعلن من قلب فلسطين الحبيبة تجديد رعايتنا للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم للموسم الرابع على التوالي، لنكون جنبًا إلى جنب مع جمهور الشباب والأندية الفلسطينية".

ومن جهته د. علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بارك توحيد العلامة التجارية مع شركة ooredoo العالمية وقال: "إن هذا لفخر لفلسطين، باستثمار عالمي في وطن مايزال يرزح تحت الاحتلال، لكنه لا يقف حائلاً دون التقدم وبذل الجهود لازالة العوائق وبالتالي التمتع بحقنا في استخدام التكنولوجيا" وأضاف "لقد نجحنا معاً بعد جهود مضنية استمرت لسنوات، من ادخال شركة الوطنية إلى غزة والتمتع بخدمات الجيل الثالث في الضفة، وهو مما أضاف لشركة الوطنية ولسوق الاتصالات الفلسطيني قيمة اقتصادية وتجارية كبيرة، وسيشكل على مدى السنوات القادمة رافعة تنموية واقتصادية لاسيما اتاحة فرص أكبر للمشاريع الناشئة الصغيرة والمتوسطة والتي تعتمد على شبكة الانترنت والأجهزة الذكية".

ومن جانبه قال رئيس مجلس إدارة شركة Ooredoo فلسطين (الوطنية موبايل سابقًا) السيد محمد أبو رمضان، "في الوقت الذي تسير به الشركة نحو الربحية المستدامة، ونقلها إلى بر الأمان من خلال تحقيق الربحية، وبقاعدة مشتركين ازدادت بنسبة كبيرة عن ذات هذه الفترة من العام الماضي، وبأكبر رأسمال مسجل في سوق فلسطين للأوراق المالية بقيمة 293 مليون سهم مصدر ومدفوع، نقف اليوم أمام مشتركينا ومستثمرينا لتتويج هذه النجاحات من خلال توحيد اسم الوطنية موبايل مع المستثمر الأكبر وشركتها الأم مجموعة Ooredoo العالمية".

وخلال كلمته قال الرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo  فلسطين –الوطنية موبايل سابقًا- د. ضرغام مرعي، "لقد نجحنا بإطلاق أعمالنا التجارية في قطاع غزة الحبيب وقمنا بتقديم أفضل الحملات والعروض لأهلنا في القطاع الأمر الذي انعكس إيجابًا على واقع الاقتصاد ككل وساهم بانتعاش السوق الغزي، بالإضافة لنجاحنا بإطلاق خدمات الجيل الثالث في الضفة الغربية بتميز كبير ومنذ اللحظة الأولى لإطلاق خدماتنا كانت أسعارنا تنافسية ومناسبة للمشتركين". وأكد أن النجاحات السابقة وتميز عمل الشركة ما كان ليكون على ما هو عليه "لولا مساهمة مستثمرينا بشكل عام، ونخص بالذكر المستثمر المؤسس صندوق الإستثمار الفلسطيني، والمستثمر الأكبر شركتنا الأم مجموعة Ooredoo العالمية".

وختم د. مرعي، "إن هذه النجاحات لا بد لها أن تتكلل بانجاز جديد، يعمل على إثراء ما قبله، والتأهيل لما بعده، ويزيد من قربنا وعمق علاقتنا مع شركتنا الأم مجموعة Ooredoo العالمية، التي نفتخر بأن نحمل اسمها هنا في فلسطين لنصبح أقرب للواقع العالمي، ونكون كباقي الزملاء في مجموعة Ooredoo العالمية نحمل ذات الاسم، ونمضي بذات الرسالة والرؤية، نحو عصر جديد من تكنولوجيا الإتصالات".

تعد Ooredoo فلسطين (الوطنية موبايل سابقًا) إحدى شركات مجموعة Ooredoo العالمية وهي شركة اتصالات عالمية تعمل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا. وتوفر الشركة خدماتها لعملائها من الأفراد والشركات في 12 دولة، كما تعد Ooredoo شركة رائدة في توفير تجربة استخدام بيانات مميزة من خلال محتوى واسع وخدمات متطورة عبر شبكاتها المتطورة الثابتة والمتنقلة للبيانات. وفي 31 ديسمبر 2017، بلغت قاعدة عملاء شركةOoredoo العالمية أكثر من 130 مليون مشترك، وأسهم الشركة مدرجة في بورصة قطر، وسوق أبوظبي للأوراق المالية.

مواضيع ذات صلة
الحقوق محفوظة © لبوابة اقتصاد فلسطين 2018
تصميم و تطوير