عملات
معادن
طقس
فعاليات
الرئيسية » في دائرة الضوء » الاخبار الرئيسية »
 
24 حزيران 2019

المواطنون يحجمون عن شراء الذهب نتيجة ارتفاع سعره والأزمة المالية

رام الله- حمزة خليفة- بوابة اقتصاد فلسطين

تشهد محال الصاغة تراجعا واضحا في المبيعات جراء ارتفاع أسعار الذهب بشكل ملحوظ، حيث يأتي ذلك تزامنا مع الأزمة المالية الناجمة عن سرقة أموال المقاصة.

وقفزت أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها منذ حوالي ستة أعوام ليصل سعر الأونصة إلى حوالي 1407 دولارات.

وقال مدير دائرة المعادن الثمينة في وزارة الاقتصاد الوطني يعقوب شاهين إن الذهب ارتفع نتيجة التوترات بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران إضافة إلى إبقاء البنك المركزي الأمريكي الباب مفتوحا على خفض أسعار الفائدة خلال العام الحالي.

وينظر المستثمرون إلى الذهب باعتباره ملاذآ آمنا يقبلون عليه في أوقات الازمات والمخاوف الاقتصادية.

وأضاف: " في أوقات الحروب والأزمات الدولية عادة ما يرتفع سعر الذهب، ومن خلال ملاحظتنا خلال العام الأخير ارتفعت أونصة الذهب 132 دولارا، وخلال آخر 30 يوماً فقط ارتفع سعرها 126 دولارا".

وحسب شاهين، فإن قرابة 72% من تجارة الذهب في فلسطين هي لأغراض الزواج والمناسبات، أي أنها على شكل مجوهرات، وبالتالي فإن تأثير ارتفاع أسعار الذهب ستؤدي إلى انخفاض حجم وكمية الذهب المشتراة.

وأوضح شاهين أنه ومنذ بداية العام الجاري تم دمغ قرابة 4 أطنان من الذهب، وتم تحصيل إيرادات بحوالي 5.5 مليون شيقل، أما في شهر حزيران/ يونيو تم دمغ 650 كغم تقريباً، وتحصيل إيرادات ما قيمته 890 ألف شيقل تقريباً.

ونوه شاهين إلى ضرورة حصول المشتري على فاتورة تحوي الوزن والسعر ونوع العملة وعيار الذهب وأن تكتب بخط واضح، حيث تعتبر الفاتورة تعهداً من البائع للمشتري بأن تلك المجوهرات مطابقة للمواصفات حسب المادة 15.

وأضاف: "يجب أن تكون كل قطعة مدموغة بالدمغة الفلسطينية، تشير الدمغة إلى أن القطع الذهبية فحصت في مديرية المعادن الثمينة ووسمت بالدمغة الفلسطينية".

من جهة أخرى، قال أمين سر نقابة الصاغة في رام الله عامر الحواري إن أسواق الذهب في فلسطين تعاني من إحجام عن الشراء، نظراً لارتفاعه الذي جاء تزامنا مع الأزمة المالية.

وتابع: "عدم وجود أي أفق لحل الأزمة المالية يدفع الناس إلى التخوف من المستقبل، وبالتالي الإحجام عن شراء الذهب".

وعن مقارنة حركة الأسواق هذا العام بالأعوام السابقة، قال إنه ومنذ خمس سنوات يزداد الوضع سوءاً عاماً بعد عام، والسوق في تراجع مستمر منذ ذلك الوقت.

وجاءت أسعار الذهب في فلسطين اليوم الاثنين، كما يلي:

ذهب عيار 22 مقابل 29.4 دينار.

ذهب عيار 21 مقابل 28 دينار.

ذهب عيار 18 مقابل 24 دينار.

ذهب عيار 14 مقابل 18 دينار.

الليرة الذهب مقابل 250 دينار.

الحقوق محفوظة © لبوابة اقتصاد فلسطين 2020
تصميم و تطوير