عملات
معادن
طقس
فعاليات
الرئيسية » محلي »
 
27 أيار 2021

التربية تتسلم المدرسة الصينية الثانوية للذكور من بلدية رام الله

بوابة اقتصاد فلسطين
تسلمت مديرية التربية والتعليم - رام الله والبيرة المدرسة الصينية الثانوية للذكور الفرع العلمي للصفوف (الخامس الأساسي – الثاني عشر علمي)، والتي تم انشاؤها حديثاً بتمويل من الحكومة الصينية، وتقع المدرسة بجانب مجمع رام الله الترويحي، وحرش ردانا التابعان لبلدية رام الله على قطعة أرض مساحتها (5,480م2). ويأتي بناء المدرسة نظراً للكثافة السكانية والحاجة الضرورية لزيادة عدد المدارس في مدينة رام الله.
وتم بناء المدرسة وفقا لأحدث المواصفات، حيث زودت المدرسة بنظام تكنولوجي في الصفوف والمختبرات، ونظام صوت متكامل، ونظام إنارة ذكية، ووحدات الطاقة الشمسية المولدة للطاقة والموفرة، تضم المدرسة (الوحدات الإدارية، الغرف الصفية، المكتبة، والمختبرات، غرف الفنون والحرف، ومختبر الحاسوب، غرف الخدمات، جميع المرافق الصحية، الساحات والملاعب وجميعها مؤهلة للأشخاص من ذوي الإعاقة، ومواقف السيارات للمدرسة.

هذا ومن المقرر ان تستقبل المدرسة الجديدة الطلاب مطلع العام الدراسي الجديد 2021/2022.
وخلال الجولة الميدانية في المدرسة أشاد مدير عام التربية والتعليم أ. باسم عريقات بالتعاون مع بلدية رام الله ودورها في دعم واسناد مسيرة التربية والتعليم في مدارس المدينة. كذلك للحكومة الصينية لوقوفها ودعم لقضايا الشعب الفلسطيني.

بدوره قال المهندس موسى حديد رئيس بلدية رام الله: أنه "من أجل مستقبل أبنائنا وبناتنا الطلبة، قمنا ببناء هذه المدرسة كاملة المواصفات، كي ينعم الطلاب ببيئة مدرسية صحية ومحفزة على النشاط والابداع، يتعلمون فيها أولا حب الوطن وخدمته بالعلم." وأضاف " قام المجلس البلدي وتقديراً لدور الحكومة الصينية في تمويل انشاء هذه المدرسة بتسميتها بالمدرسة الصينية.
 

الحقوق محفوظة © لبوابة اقتصاد فلسطين 2021
تصميم و تطوير